Archive for » March, 2011 «

Wednesday, March 23rd, 2011 | Posted by:


لا زالت السلطات السورية مستمرة في إجراء الاعتقالات العشوائية التعسفية بين صفوف المواطنين السوريين في مختلف المناطق السورية التي شهدت اعتصامات سلمية، كما قام أهالي المعتقلين بنفي خروج أي من المعتقلين كما أشاعت السلطات السورية، فيما انضم منذر مؤمن المسالمة (11عاماً) إلى قائمة القتلى الذين بلغوا ستة أشخاص، حيث توفي اثر استنشاقه للغاز المسيل للدموع الذي استعملته السلطات لتفريق التظاهرات التي خرجت أثناء تشييع أربعة قتلى كانوا قد سقطوا في وقت سابق, ومن بعض أسماء المعتقلين:

من درعا وقضائها: عبد الرحمن نايف أبا زيد (17 سنة) – خالد محمد أبا زيد( 18سنة) – رامي خالد أبا زيد (18سنة) – أكرم انور أبا زيد (23 سنة) – نضال أنور أبا زيد(30 سنة) – مصعب أنور أبا زيد(25 سنة) – أحمد سامي رشيدات أبا زيد (17 سنة) – بشير فاروق أبا زيد (17سنة) – علاء منصور رشيدات أبا زيد (23 سنة) – يوسف عدنان سويدان (23سنة) – إياد محمد عقلة خليف (24 سنة) – بهاء أحمد عقلة خليف (24 سنة) – محمد أمين ياسين خليف ( 26 سنة) – خلدون ناصر مساعيد( 23 سنة) – خلف عبد الحميد عفاش( 28 سنة) – نبيل عماد رشيدات أبا زيد (26 سن). ومحمد ناظم مسالمة، عبد الوالي ناظم مسالمة، محمد ابراهيم مسالمة، محمد عياش، أيهم المصري، رأفت عياش، مدين الكور، نزار ابراهيم أبو نبوت، عدنان تيسير الحسين، مهران سمير الأسود، زياد زطيمة، كمال زطيمة، سمير عدنان شحادة (أو شحادات)، عبد االله زطيمة، عيسى المسالمة، شكري محاميد، محمد جبر المسالمة، عصام محاميد.

more…

Category: Politics  | Comments off  |   | Print
Sunday, March 20th, 2011 | Posted by:


علم المرصد السوري لحقوق الإنسان ان السلطات الأمنية السورية اعتقلت خلال مظاهرات الجمعة 18/3/2011 (حسين مصطفى علي – أبو بكر أيوب شعبان – نايف ايوب شعبان – عمار شربجي- ياسر الشيخ يوسف- اياد عبد الكريم نور الدين – عمار بدر – حسن حسين مرعي – من أمام الجامع الأموي بدمشق) – (بسام أبو نبوب – بلال أبو نبوب – رزق الفالوجي – أكثم البرماوي -…….عبد الوهاب المسالمة -………عبد الوهاب المسالمة – من مدينة درعا) – (سعيد سليم السعيد – من مدينة حمص )بالإضافة إلى عشرات المعتقلين في درعا وغيرها من المحافظات اعتقلوا أمس واليوم ولم يتمكن المرصد من الحصول على أسمائهم ،وفي 15/3/2011 اعتقلت الأجهزة الأمنية الصحفي السوري صبر درويش نجل المعتقل السابق علي درويش (حزب العمل الشيوعي ) خلال مشاركته في مظاهرة سوق الحريقة بدمشق الثلاثاء الماضي واعتقلت بنفس اليوم خلال المظاهرة مروة حسان الغميان 17 سنة، وفي اليوم التالي تمت مداهمة منزلها واعتقلت شقيقتها راما.

more…

Category: Politics  | Comments off  |   | Print
Wednesday, March 16th, 2011 | Posted by:


الأربعاء, 16 آذار , 2011
اعتقلت ظهر اليوم قوات الأمن السورية السيدة سهير الاتاسي الناشطة السياسية السورية وعدد من المتظاهرين خلال تظاهرة يوم الغضب السوري ظهر اليوم الاربعاء امام وزارة الداخلية في دمشق .
و تظاهرات يوم الغضب السوري انطلقت الثلاثاء في15/03/2011 في عدة محافظات سورية.

Category: Politics  | Comments off  |   | Print
Wednesday, March 16th, 2011 | Posted by:

أفادت معلومات بوجود شهداء وجرحى سقطوا على يد قوات الأمن نتيجة استخدامها العنف لتفريق تظاهرات يوم الغضب السوري التي انطلقت الثلاثاء في عدة محافظات سورية، في تفيد المصادر بأن حملة اعتقالات أعقبت التظاهرات شملت المئات حتى الآن.

وتحدثت المصادر عن سقوط شهداء وجرحى في حلب ودير الزور وإحدى قرى درعا. وكانت شهود ووسائل إعلام قد أكدت في وقت سابق سماع إطلاق كثيف للنار في منطقتي الشيخ مقصود وباب الفرج في حلب، في حين أكد نشطاء أن السلطات الأمنية حاصرت بلدى نوى التابعة لمحافظة درعا كما قطعت أوصال المحافظة عبر قطع الطرق الواصلة بين بعض البلدات، كما تردد أن الاتصالات والانترنت قطعا عن دير الزور والحسكة. وقد قامت قوات الأمن السورية أيضاً بتطويق العديد من المدن السورية تحسباً لتوسع الاحتجاجات.

واعتقلت قوات الامن ستة من المتظاهرين في حلب ودمشق، عُرف منهم الفتاة علا كيالي، لكن تواصلت حملة الاعتقالات لاحقاً في سائر انحاء سورية، حيث وصل العدد الى 300 معتقل.

more…

Category: Politics  | Comments off  |   | Print
Tuesday, March 15th, 2011 | Posted by:

عقد رئيس الهيئة التنفيذية الدكتور سمير جعجع خلوة مع البطريرك الجديد مار بشارة بطرس الراعي لمدة عشر دقائق قدم له في خلالها التهاني.

وبعد اللقاء، عبر جعجع عن فرحه بانتخاب الراعي بطريركا للموارنة، مضيفا “أنا فرح جدا للمطران بشارة الراعي الذي أصبح بطريركنا الآن، والله اراد ما أراده، ولا أستطيع إلا أن أذكر كل ما فعله البطريرك صفير الذي حمى لبنان. ورفض الرد على اسئلة الصحافيين السياسية. وتمنى ان “نتوحد لمساعدة بطريركنا الجديد”.

واضاف جعجع “أريد لهذه المناسبة أن تكون مناسبة دينية بيضاء “. ثم انتقل جعجع للقاء البطريرك السابق الكاردينال نصرالله صفير.

وفي اول تعليق له على انتخاب المطران بشارة الراعي بطريركاً سابعاً وسبعين على رأس الكنيسة المارونية، قال رئيس الهيئة التنفيذية في “القوات اللبنانية” الدكتور سمير جعجع لموقع “القوات”:

” بداية مبروك لنا جميعا، اريد تهنئة الكنيسة المارونية في الدرجة الاولى والكاثوليكية ككل والموارنة في لبنان والمسيحيين واللبنانيين بشكل عام على انتخاب المطران بشارة الراعي بطريركا سابعا وسبعين على كرسي انطاكيا وسائر المشرق، وبطريركية انطاكيا موقع تاريخي ديني وفي مكان ما وطني بالمعنى الكبير للكلمة.

من جهة ثانية، كلنا نعرف المطران الراعي الذي اصبح الان بطريركا ونعرف مدى جرأته ووضوحه، وقدراته التوازنية، لذاك كلني امل بقدرته على اكمال ما كان قد بدأه البطريرك صفير منذ 25 سنة والكنيسة تكون الى المزيد والمزيد من الروح في الدرجة الاولى والتنظيم والانتشار في الدرجة الثانية، كون المسؤوليات الملقاة على عاتقها كبيرة اكان من جهة حجم مهمتها الروحية او من جهة دورها المشرقي.

في هذه المناسبة اريد توجيه نداء لكل المسيحيين وبالاخص الموارنة شعبا ووجهاء وقيادات للالتفاف حول البطريرك الجديد لان ذلك عامل رئيس من العوامل الاساسية لنجاحنا جميعا.

من جهة اخرى لا اريد ان انسى توجيه شكر مرة اخرى من عميق قلبي للكاردينال صفير على كل شيء عمل عليه خلال 25 سنة حتى استطاع ايصال السفينة في انواء المرحلة الماضية واجوائها المشحونة والصعبة والخطرة، استطاع ان يوصلها بأفضل ما يكون الى شاطئ الامان الحالي، حيث سيتسلم الدفة قبطان آخر نعتمد كثيرا على قدرته على اكمال المسيرة بأفضل ما يكون.

اما بالنسبة لما يحكى عن لم الشمل المسيحي، فانا متفائل لهذه الجهة اذا الله اراد. واطلب من الجميع ان يصلوا من اجل ان يوفق الله بطركنا الجديد في مهامه الكبيرة والصعبة في هذه الصروف الصعبة”.

Category: Politics  | Comments off  |   | Print
Tuesday, March 15th, 2011 | Posted by:


التعريف الأساسي
الاسم : المطران بشاره الراعي، مطران ابرشية جبيل المارونية
الاب والام : يوسف وثمينه الراعي
مكان وتاريخ الولادة : حملايا – المتن (لبنان) في 25 شباط 1940
النذور الاحتفالية : في الرهبانية المارونية المريمية بتاريخ 31 تموز 1962
الرسامة الكهنوتية : 3 أيلول 1967
الرسامة الاسقفية : سيمَ نائباً بطريركياً عاماً في بكركي بتاريخ 12 تموز 1986

الدروس
1957-1962 : الدروس التكميلية والثانوية في كلية سيدة الجمهور للآباء اليسوعيين.
1962-1975 : فلسفة ولاهوت (ليسانس) وحقوق كنسية ومدنية (دكتوراه) ومحاماة روتالية (3 سنوات) في روما (جامعة مار يوحنا اللاتران – محكمة الروتا الرومانية).

النشاطات والمهام في الرهبانية المارونية المريمية
1975-1981 : شغل منصب رئيس مدرسة سيدة اللويزه
1978-1984 : أسّس وتولّى إدارة “مركز اللوزة للتعليم العالي” – جامعة سيدة اللويزه.
1975-1984 : خادم لرعايا زوق مصبح (البلدة، نهر الكلب – المسيح الملك، أدونيس).
1977-1982 : قاض في المحكمة الابتدائية المارونية الموحدة.
1982-1986 : رئيس المحكمة البطريركية الاستئنافية.
1984-1986 : رئيس مدرسة القديسة ريتا ضبيه وكاهن رعيتي الصعود ومار جرجس – الضبيّه.

النشاطات والمهام في الحياة الاسقفية
1986 – 1990 : نائب بطريركي عام في بكركي
1990 : مطران أبرشية جبيل منذ سنة 1990، بعد فصلها عن الأبرشية البطريركية وجعلها أبرشية قائمة بذاتها.
1986 – 1992 : مشرف على المحاكم الروحية المارونية.
1986 – 1991 : مشرف على رابطة كاريتاس لبنان.
1992 – 1995 : عينه البابا يوحنا بولس الثاني منسّقًا لسينودس الاساقفة الروماني الخاص بلبنان.
1988 – 2000 : عينه الكرسي الرسولي رئيسًا للجنة تنسيق النشاطات الاجتماعية والراعوية والانمائية في كنيسة لبنان.
1988 – 1994 : عينه البابا يوحنا بولس الثاني عضوًا في المجلس البابوي ” قلب واحد”
منذ 1992 : منتخب من قبل سينودس أساقفة الكنيسة المارونية لعضوية اللجنة القانونية ومحكمة السينودس.
منذ 1995 : عينه البابا يوحنا بولس الثاني عضوًا في المجلس البابوي لراعوية المهاجرين والمهجرين والسواح واللاجئين.
منذ 1997 : منتخب من قبل جمعية البطاركة والاساقفة في لبنان (APECL ) رئيساً للجنة الاسقفية لشؤون العائلة في لبنان.
1998-2003 : عضو في اللجنة البطريركية لتطبيق الارشاد الرسولي “رجاء جديد للبنان” (لخمس سنوات).
منذ 1998 : منتخب من قبل سينودس اساقفة الكنيسة المارونية عضواً في السينودس الدائم.
منذ 1999 : عيّنه البابا يوحنا بولس الثاني عضواً في مجلس رئاسة المجلي الحبري للعائلة.
1999 – 2001 : عيّنه الكاردينال سيلفستريني رئيس مجمع الكنائس الشرقية، عضواً في اللجنة العلمية للمؤتمر الدولي حول مجموعة قوانين الكنائس الشرقية (19-23 تشرين الثاني 2001).
منذ 2000 : عينه الكاردينال البطريرك مار نصراللّه بطرس صفير ممثلاً للكنيسة المارونية في اللجنة الأسقفية لخدمة المحبة.
2000 – 2006 : انتخبه السينودس الماروني عضواً في لجنة التنسيق والتخطيط بين السلطة الكنسية والرهبانيات المارونية.
منذ 2003 : منتخب من سينودس اساقفة الكنيسة المارونية امين السر للسينودس.
منذ 2004 : منتخب من سينودس الكنيسة المارونية مشرفاً على توزيع العدالة في محاكم الكنيسة المارونية ورئيس محكمة السينودس في الدعاوى القضائية للاساقفة والابرشيات.
منذ 2005 : عيّنه مجلس بطاركة الشرق الكاثوليك منسّقًا للجان الأسقفية للعائلة في بلدان الشرق الأوسط.
2009 : منتخب من قبل جمعية البطاركة والاساقفة في لبنان (APECL) رئيساً للجنة الاسقفية للاعلام الكاثوليكي في لبنان.
2010 : عيّنه البابا بندكتس السادس عشر عضوًا في المجلس الحبري لوسائل الاتصالات الاجتماعية.

تعليم
1978-1987 : استاذ محاضر في مادة الحق القانوني في جامعة القديس يوسف (بيروت).
1992-2000 : استاذ محاضر في مادة الحق القانوني في كلية الحقوق (الكسليك).
منذ عام 2001 : استاذ محاضر في اللاهوت الراعوي وسرّ الزواج في كلية اللاهوت الحبرية (الكسليك).
منذ عام 2001 : استاذ محاضر في مادة الحق القانوني في جامعة الحكمة بيروت.

الرسائل الرعوية
1. “أنا معكم كاهن ولأجلكم أسقف”، إحتفال تولية المطران بشاره الراعي على أبرشية جبيل، الأحد 8 تموز 1990.
2. “أجهزة الأبرشية الادارية والاجتماعات والرعوية”، سلسلة حضارة المحبة، عدد1، 1990.
3. “مدخل إلى إعداد الجمعية الخاصة لسينودس الأساقفة من أجل لبنان”، سلسلة حضارة المحبة، عدد3، 1991.
4. “تجدّد وشهادة، على هدى المجمع الراعوي من أجل لبنان”، سلسلة حضارة المحبة، عدد4، 1992.
5. “أوقاف الرعايا في أبرشية جبيل، الوقف وغاياته – النظام الداخلي – دور العلمانيين”، سلسلة حضارة المحبة، عدد5، 1994.
6. “رجاء وتجدد وشهادة، دخول في مسيرة سينودس الأساقفة من أجل لبنان”، سلسلة حضارة المحبة، عدد6، 1995.
7. “تطبيق الشرع الخاص بالكنيسة المارونية في أبرشية جبيل”، سلسلة حضارة المحبة، عدد7، 1996.
8. “مواضيع لتحضير الزواج في أبرشية جبيل المارونية”، سلسلة حضارة المحبة، عدد8، 1998.
9. “المجمع الأبرشي، يسوع المسيح ينبوع النجدد والشركة في الكنيسة”، سلسلة حضارة المحبة، عدد9، حزيران 1999.
10. “سنة اليوبيل الكبير المقدسة وترتيبات لنيل الغفرانات”، سلسلة حضارة المحبة، عدد10، 2000.
11. “خدمة المحبة في الأوقاف والرعايا والأبرشية، توجيهات إدارية وراعوية”، سلسلة حضارة المحبة، عدد11، 2006.
12. “اللّه محبة، رسالة البابا بندكتوس السادس عشر، مواعظ الصوم”، سلسلة حضارة المحبة، عدد12، 1996.
13. “دليل الكاهن والرعية والعمل الرعوي”، سلسلة حضارة المحبة، عدد13، 2007.
14. “دليل الأسقف والدائرة والهيكليات”، سلسلة حضارة المحبة، عدد14، 2008.

مؤلفات مطبوعة
– سلسلة التنشئة المسيحية، الجزء الأول، 2005-2006 (منشورات جامعة سيدة اللويزة).
– سلسلة التنشئة المسيحية، الجزء الثاني، 2006-2007 (منشورات جامعة سيدة اللويزة).
– سلسلة التنشئة المسيحية، الجزء الثالث، 2007-2008(منشورات جامعة سيدة اللويزة).
– سلسلة التنشئة المسيحية، الجزء الرابع، 2008-2009(منشورات جامعة سيدة اللويزة).
– الزواج، تعليم وإجتهاد قضائي، 2007 (منشورات جامعة الحكمة).

أوسمة
1994 : وسام الاستحقاق الوطني رتبة كومندور من رئيس جمهورية إيطاليا.
2007 : وسام الأرز الوطني رتبة كومندور من رئيس جمهورية لبنان.

Category: Politics  | Comments off  |   | Print
Tuesday, March 08th, 2011 | Posted by:


محمد سلام

من منكم شاهد فارسا يترجّل عن سرج … ويبقى على صهوة جواد؟

هو هكذا. سرجه كرسي بطريركي يسلمه لفارس تختاره الكنيسة. وجواده وطن أوجدته … الكنيسة.

وطن أسس له غبطة البطريرك الياس الحويك في العقد الثاني من القرن الماضي. حينها فاوض بصفته بطريرك لبنان، وأنجز، بصفته بطريرك لبنان، وثيقة الوعد باستقلال لبنان الكبير.

وطن حققه غبطة البطريرك أنطوان عريضة يوم عيد الميلاد من العام 1941 عندما ترأس في بكركي المؤتمر العام لممثلي مختلف الشرائح اللبنانية، معلنا من ضمن مل ذكره من مبادئ وطنية أن “هذا الصرح ليس وقفا على الطائفة المارونية فحسب، بل هو بيت جميع اللبنانيين، وفق المصلحة اللبنانية، لا فرق فيها بين طائفة وأخرى … نريد استقلالا ناجزا يطابق رغبات الشعب اللبناني … نريد استقلالا مبنيا على التآلف والتضامن والغيرة في سبيل المصلحة الوطنية…”

واتخذ مؤتمر بكركي الشهير يوم عيد الميلاد في العام 1941 جملة مقررات إستقلالية بالتزكية، من بينها، “إعلان الثقة بغبطة البطريرك الماروني لتحقيق أهداف المؤتمر بمؤازرة شخصيات تمثل الطوائف والمناطق اللبنانية”.

فكان الاستقلال، وولد وطن وعد به الحويك وحققه عريضة.

more…

Category: Politics  | Comments off  |   | Print
Thursday, March 03rd, 2011 | Posted by:

jamil-assayed1

 بقلم ادمون الشدياق

شهادتنا

 

 وقاك الله أيها اللبناني من أيام “المحل”.

 نعم وبعد أن رأيت جميل السيد يتحدث ويرفع نعيره واصبع تهديده على التلفزيون أدركت إننا لامحالة وبكل ثقة في أيام “المحل”.

  وما ادراك ما هي أيام “المحل” ، فهي الأيام التي تنقلب فيها المقاييس، وتتبدل المبادىء، وترخص الدماء، وتدنس الشهادة، وتسود الملعنة وتنحر القضايا على مذبح المصالح والعمالة والحقد والغشمنة.

 أيام أصبحت فيها العمالة والخيانة والبلطجية والوقاحة متطلبات وضروريات للوعظ بالعفة والوطنية وحقوق الانسان.

 أيام أصبح فيها من ماتوا واستشهدوا ببطولة وملحمية وبالآلاف منذ 13 نيسان 1975 دفاعاً عن مجتمعهم ووطنهم عندما غزتها جحافل  ياجوج وماجوج ” ميليشيات وقطاع طرق” وزعران، ومن هرب واختباء وباع وطنه بشهادة، أوفرصة عمل، أو بفسحة أمان، أصبح مناضل وبطل يبغي الاصلاح والتغيير وإلغاء الأخرين لأنه وعند صحوته وبعد أن انتهت الحرب ” أكل كم كف” من أمن الدولة أو اضطر لتوقيع كم “ورقة عدم تحرك سياسي ” عند المخابرات.

أيام أصبح فيها المتطرف والأصولي والشمولي والاتصالي وحامل سيف ولاية الفقيه وأسلمة لبنان الذي يطبق خطة الثورة البيضاء الإيرانية في لبنان لتقويض الدولة اللبنانية وإقامة دويلته،  دويلة ولاية الفقيه على انقاضها، “مقاوم لبناني بطل”، ترفع له الكؤوس كلما تحرك خطوة لتنفيذ مخططه الدنيء، وتشنف الأذان بالفتاوى له كلما قضم إحدى مقومات الدولة العاجزة.

ترفع له رايات الصداقة، والثقة، وآيات الحمدلة ، ويعم الحبور إذا في واحدة من غزواته لم يذبح كل أهل بيروت، ولم يحتل كل الجبل، ولم يفني هذه المرة الشيعة الأحرار، ولم يستحلي الدخول إلى مناطق المسيحيين الذين تحميهم من سطوته ورقة مار مخايل داعس رأس الشيطان، وإمضاء العماد الشهم عليها، فالجنرال هو الضامن لذمية ملته وخضوعها وولائها وحاقن دماء خرافها المستعدين للنحر إن رفع يمينه عنهم.

 أيام أصبح فيها “جميل السيد” من فجر الكنائس وقتل الناس فيها ليحيك المؤامرات ويدبر المكائد ويسكت الأحرار والأبطال، ومن سجن المئات وعذب العشرات ويتم الآلاف، ومن خان قسمه وجيشه ووطنه لبنان، من تزلم لمن كان يغتصب حرية شعبه ويحتل تراب وطنه وينتهك استقلاله ليجعله محافظة سورية،ومن خنق الكلمة الحرة وأرعب المؤسسات الاعلامية واستبد بالصحافيين وجعل حياتهم جحيم إن لم يخضعوا لأسياده.

الوحش الكاسر الذي استغل حالة الخوف والرعب والانتهازية والنفاق والإغراءات ليصبح فزاعة النظام الأمني اللبناني- السوري أصبح اليوم وبفعل فاعل حمل وديع، ضحية مظلومة تنادي بالعدالة وبحقوق الانسان والسجناء. أصبح ذاك الظالم يحذر من الظلم، وذاك الخائن يسخر من الشهادة، وذاك الوضيع يهاجم الرفعة والسمو.       

 صحيح إنها أيام عاطلة وأيام المحل وبأمتياز.

more…

Category: Politics  | Comments off  |   | Print
Tuesday, March 01st, 2011 | Posted by:

بقلم مارون مارون

صاحب الغبطة،

لم نكن نزور بكركي لندعم صمودكم إنما لنستمدّ الصمود منكم، فليس صدفةً ولا عبثاً أن يُعطى لكم مجد لبنان إلاّ لأنكم تعرفون كيف ترفعون فوق المجد أمجاداً.

نعم صاحب الغبطة، ها أنا أفتش بمعجم التاريخ عن كلمات تليق بالراعي الصالح وبالرجل الكبير، هذا الهادئ، الرصين، الذي حمل هموم لبنان والمسيحيين في قلبه وعقله وعلى كتفيه وجاب بها أقطار الدنيا حاملاً اسم لبنان ورافعاً لواءه.

كيف ننسى يا صاحب الغبطة مَن كان حاضناً للقضية اللبنانية ومدافعاً عنها في كل الأروقة الدولية وعواصم القرار؟
كيف ننسى يا صاحب الغبطة ضمير لبنان الذي لا ينطق إلاّ بجواهر ثمينة قلّ مثيلها عبر الزمن؟
كيف ننسى يا صاحب الغبطة نداء مجلس المطارنة الموارنة في أيلول 2000؟ الذي مهّد وأسّس لإزاحة أحد أعتى الجيوش وأقساها عن صدورنا، بعدما عاث في الأرض تنكيلاً وقتلاً واستبداداً، واشتهر بفبركة ملفات وتشييد أقبية للتعذيب كما أبكى عيون اللبنانيين وأدمى قلوبهم.

كيف ننسى يا صاحب الغبطة ما تعرّضتم له على أيدي الخوارج والمنشقين عن الطائفة؟ فمنهم مَن سمّى نفسه “البطرك سليمان”، ومنهم مَن رفع صورة “المتمرّد” على كرسي بكركي، عابثين بها وكأنهم من البرابرة أو من أتباع هولاكو. وبالرغم من ذلك بسطتَ يديك لاحتضانهم مراتٍ ومرات، متعالياً فوق الجراح علّهم يعودون إلى بيت الطاعة كما الإبن الضال… إلاّ أنه عبثاً حاولتم وعبثاً تحاولون؟

كيف ننسى يا صاحب الغبطة رعايتكم للقاء قرنة شهوان في عزّ زمن الوصاية والهيمنة؟ هذا اللقاء الذي أعاد الحياة لمجتمعٍ كان على وشك فقدان الأمل وكاد أن يُسلّم بالأمر الواقع المأزوم.

more…

Category: Politics  | Comments off  |   | Print
Tuesday, March 01st, 2011 | Posted by:


كتب حبيب شلوق في “النهار”: بدأت فعلياً أمس، الاستعدادات لانتخاب بطريرك جديد هو السابع والسبعون خلفاً للبطريرك الماروني السادس والسبعين الكاردينال مار نصرالله بطرس صفير، بعد قبول البابا بينيديكتوس السادس عشر استقالته يوم السبت الفائت غداة لقاء بينهما في حاضرة الفاتيكان على هامش الاحتفالات بازاحة الستار عن نصب مار مارون في احدى حنايا باحة القديس بطرس. وهي استقالة “حرة ومليئة بالحماسة والفرح”، وفق ما جاء في رسالة البابا الى البطريرك، متجاوباً مع رسالة استقالته..

واستقالة البطريرك صفير هي الثانية على التوالي لبطريرك ماروني بعد استقالة سلفه البطريرك الكاردينال مار انطونيوس بطرس خريش أواخر عام 1985 ولو كانت ظروف كل استقالة مختلفة عن الأخرى، باعتبار أن الأولى كانت في جزء منها لأسباب سياسية ، وكان البطريرك آنذاك في نشاط كامل. علماً أن استقالتي خريش وصفير ولو كانتا متتاليتين، فهما لم تكونا الأوليان أنما ثمة استقالة ثالثة في تاريخ الكنيسة المارونية هي للبطريرك مار يوسف بطرس التيان عام 1809.

من المقرر أن يناقش مجلس المطارنة الموارنة الذي يعقد غداً في بكركي برئاسة البطريرك صفير، موعد انتخاب البطريرك الجديد للموارنة، وسيصدر موعد الانتخاب في بيان بعد الاجتماع.

وتحضيراً لهذا الاجتماع ترأس البطريرك صفير العاشرة صباح أمس، اجتماعاً للمجمع البطريركي الدائم المؤلف من المطارنة رولان أبو جودة ويوسف بشارة وبولس مطر ومنصور حبيقة، وحضر جانباً منه المطارنة شكرالله حرب وسمير مظلوم وبولس منجد الهاشم وتم التشاور في موضوع قبول الاستقالة، والبحث في الخطوات الواجب اعتمادها لانتخاب بطريرك جديد.

more…

Category: Politics  | Comments off  |   | Print