Archive for » February, 2016 «

Thursday, February 18th, 2016 | Posted by:

jawad-boulos-1
أصدرت وزارة الاتصالات بالتعاون مع شركة “ليبان بوست” طابعًا بريديًا عاديًا للمؤرخ جواد بولس تكريمًا له. ثلاثون ألف طابع تمّ إنزالهم في الأسواق بتاريخ 17/2/2016، وضعتهم الوزارة في التداول بقيمة ألفي ليرة لبنانية للطابع.

jawad-boulos

في لمحة موجزة عن مسيرته السياسية والتاريخية: عيّن بولس في المجلس النيابي (١٩٣٧ ـ ١٩٣٩) يوم كان المجلس تعييناً لا إنتخاباً، وفي ١٨ آذار ١٩٤٣ وزيراً للخارجية والأشغال العامة والصحة بقرار المندوب السامي في حكومة فُوّضت في حينها كل السلطات التنفيذية والتشريعية بغياب المجلس النيابي، كانت مهمتها اعادة الدستور واجراء انتخابات نيابية تمهّد لمرحلة الاستقلال.

more…

Category: Politics  | Comments off  |   | 
Friday, February 12th, 2016 | Posted by:

jesus

 

الأب داود كوكباني

عن موقع ” عيلة مار شربل “

موقع عيلة مار شربل

* * *

باسم الآب والإبن والروح القدس الإله الواحد آمين.

لماذا نصوم في الكنيسة؟ مع أنّ المسيح جاء وحرّرنا من الشريعة مركّزاً على الروح. لذلك إذا كان الصوم هو شريعة ليست نابعة من الروح، فهذا الصوم لا معنى له في المسيحيّة، خاصّة وأنّ كتاب العهد الجديد لا يملك أي نص يفرض الصوم على المؤمنين.

لنتذكّر بسرعة بعض النصوص:

– نص تجارب يسوع في البرّيّة: يقول أنّ يسوع صامَ أربعون يوماً وأربعون ليلة. وجرّبّهُ إبليس. لا شيء يُذكر أكثر من هذا.

– بحسب إنجيل متى : قال يسوع: “إذا صمتم لا تكونوا كالمرائيين… (متى 6: 16-18)، في هذا النص يسوع لا يفرض الصوم.

– عندما سأل الفرّيسيّون يسوع قائلين: “لماذا تلاميذك لا يصومون، وتلاميذ يوحنّا يصومون”. أجاب يسوع: “هل يصوم أهل العرس والعريس معهم؟ ولكن متى رُفعَ العريس عنهم، ففي تلكَ الأيام يصومون”. هذا الكلام لا يدلّ على الأمر بل يصبح الأمر طبيعي.

– عندما تكلّمَ يسوع عن نوع من الشياطين قائلاً: “إنّ هذا النوع لا يخرج إلاّ بالصلاة والصوم”. وهنا أيضاً لا يوجد أي أمر بالصوم. وأكثر من هذا، المخطوطات القديمة للإنجيل لا تذكر الصوم مع الصلاة فهي تقول: “إن هذا النوع لا يخرج إلاّ بالصلاة”.

بالطبع، كلما كانت المخطوطات قديمة، كلّما كانت أقرب إلى الواقع، لماذا؟ لأنّ الناسخ يجرؤ أن يزيد على النص لا أن يحذف منه إلاّ سهواً. وأن ينقّص من النص سهواً، هذا لا يمرّ إلا في مخطوطة أو أثنين وليس في مجموعة من المخطوطات القديمة.

إذاً هذا في ما يتعلّق بالعهد الجديد.

في إولّ الكنيسة وبكتب معاصرة للعهد الجديد، مثلاً كتاب تعليم الرسل الإثني عشر يتكلّم عن الصوم: الكلام يشبه كلام الإنجيل بحسب القديس متى، ولكنّه يزيد هذه الفكرة: إذا أردتم الصوم، لا تصوموا يومي الإثنين والخميس أي مع اليهود بل صوموا الأربعاء والجمعة، ومن هنا أتت قطاعة الأربعاء والجمعة. لماذا؟ لأنّ الذي يهمّ الكنيسة هوَ أن يكون إيمانها كاملاً متكاملاً، وليس بدعة يهوديّة، لذلكَ أرادوا أن يتميّزوا عن اليهود.

more…

Category: General  | Comments off  |   | 
Sunday, February 07th, 2016 | Posted by:

  مار مارون والمارونية

مار مارون

القديس مارون هو راهب ناسك، آرامي العرق وسرياني اللغة ، نشأ في مدينة قورش شمال شرقي انطاكيا (تركيا حالياً) وقد إختار القديس مارون قمّة في ضواحي قورش على علو نحو 800 متر، كان قد أقيم عليها قديماً هيكل وثني لتكريم الشياطين، وكانت هذه المنطقة قد خلت من سكانها، فقصدها مارون في النصف الثاني من القرن الرابع وكرّس هذا المعبد لله وعبادته.

كان القديس مارون يقضي ايامه ولياليه في العراء غير آبه بغضب الطبيعة ولكنّه كان متى اشتدّت العواصف يلجأ الى خيمة نصبها بالقرب من ذاك المعبد، مع العلم بأن تلك الخيمة كان قد صنعها القديس من جلود الماعز التي كانت منتشرة بكثافة في تلك الأرجاء.

لقد هجر مارون الدنيا ليتنسّك في تلك الجبال، يقضي ايامه بالصوم والصلاة والتقشّف.

more…

Category: Politics  | 4 Comments  |   |